الرئيسية / اخبار السعودية / العاهل السعودي يوجه باستضافة ألفي شخص من أسر شهداء الجيش اليمني والمقاومة الشعبية
العاهل السعودي يوجه باستضافة ألفي شخص من أسر شهداء الجيش اليمني والمقاومة الشعبية

العاهل السعودي يوجه باستضافة ألفي شخص من أسر شهداء الجيش اليمني والمقاومة الشعبية

قالت وكالة الأنباء الرسمية السعودية (واس)، أن خادم الحرمين الشريفين، العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، أصدر توجيهات باستضافة نحو2000 يمني، من أسر شهداء الجيش الوطني اليمني، والمقاومة الشعبية اليمنية، المشاركة في دحر انقلاب الميليشيات الحوثية على مؤسسات الدولة اليمنية، ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة، والذي تشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بحكومة المملكة.

وقال الشيخ الدكتور عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ، وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في حكومة المملكة، والمشرف العام على مشروع ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة والزيارة،  ان “هذا التوجيه الكريم من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز يأتي امتداداً لأعمال خادم الحرمين الشريفين الجليلة، ومكارمه المتواصلة، وسعيه الدائم في كل ما فيه خير وصالح لإخوانه المسلمين بعامة، وهذا التوجيه الكريم يجسد الرعاية والعناية المستمرة من القيادة الرشيدة لأشقائهم من الشعب اليمني الشقيق وذوي الشهداء خاصة، تقديراً للتضحيات البطولية التي قدمها الشهداء، ووفاءً لهم لما قدموه في الدفاع عن حياض الدين، ووحدة اليمن وسلامة أراضيه وكرامة وعزة أهله”.

وأوضح وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في حكومة المملكة، أن توجيهات خادم الحرمين الشريفين باستضافة ألفي يمني ضمن برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين، يأتي في إطار حق الجوار، ومواصلة دعم المملكة العربية السعودية لأبناء الشعب اليمني، في مواجهتهم ضد ميليشيات الحوثي الانقلابية، المدعومة من قبل النظام الإيراني، بهدف نشر الفوضى والدمار في اليمن، وتدمير مقدرات الشعب اليمني، ونشر الفوضى والخراب في دول الجوار.

وأشار وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد في حكومة المملكة، إلى استعداد وزارته بالتنسيق مع مختلف المؤسسات والهيئات والوزارات السعودية لتنفيذ توجيهات خادم الحرمين الشريفين، وانهاء إجراءات دخول الحجاج اليمنيين إلى أراضي المملكة، وتيسير أداء مناسك وشعائر الحج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *